الأزرق والأحمر والأصفر.. أسباب تغير لون اللبن الطبيعي؟

[ad_1]

تلاحظ ربات البيوت ألوانا غريبة عند شراء الألبان من بينها الأزرق والأحمر والأصفر وخلافه، وتتساءل السيدات حول تلك الأسباب وهل اللبن مغشوشا أم لا؟ 

وتوضح دكتورة شيرين علي زكي، رئيس لجنة سلامة الغذاء والمتابعة الميدانية بالنقابة العامة للأطباء البيطريين، عبر الجروب التوعوي «جت في اللقمة» أن أشهر الألوان والطعم غير الطبيعي الموجود في اللبن الطازج يرجع إلى عدة أسباب أبرزها:

اللبن الأحمر أو الدموي 

في هذه الحالة يتغير لون اللبن من الأبيض إلى الأحمر بسبب التهاب الضرع في الماشية أو بسبب جرح في الضرع أو إساءة استخدام آلات الحلب  الآلية.

اللبن الأصفر  

نتيجة تكاثر بكتيري، واللبن الأصفر الطبيعي كما في ألبان الأبقار لإحتوائها على صبغة الكاروتين  .

اللون الأزرق منزوع الدسم

ويرجع ذلك إلى أن جزيئات الدهون والبروتينات تعكس كل الأطوال الموجية المرئية المكونة للضوء الساقط عليها، لنراها بأعيننا المجردة، بيضاء.

وعند نزع جزيئات الدهون من اللبن، فإن جزيئات البروتين تعكس الأطوال الموجية للون الأزرق في الضوء بصورة أكبر، ولذلك يوجد مسحة زرقاء خفيفة في لون اللبن منزوع الدسم.

وكشفت زكي عن أبرز أسباب تغير لون اللبن الطبيعي: 

طعم غير مألوف

طعم اللبن المميز يأتي بسبب  التوازن الموجود بين اسكريات اللاكتوز والملوحة الناشئة من الأملاح. 

الطعم المر 

السبب الرئيسي في ذلك يرجع إلى نمو بعض أنواع من البكتريا المحللة للبروتين أو الدهون.

الطعم المالح 

من العلامات التي تدل على وجود إلتهاب في ضرع الحيوان.

النكهة الفاسدة “المتعفنة “

تنتج هذه الرائحة عند تحطيم دهن الحليب بواسطة إنزيم لايبير الموجود طبيعياً في اللبن، ومن أهم أسباب هذه الظاهرة تحريك ورج الحليب لفترة طويلة في أثناء التعبئة والنقل والتفريغ وأيضا نتيجة التبريد البطئ للحليب .

الطعم الزنخ 

يرجع الى تحلل اللبن بواسطة انزيم الليبيز  وظهور الأحماض الدهنية الطيارة معظم أنواع البكتريا المسببة لهذا العيب تنمو في حرارة منخفضة

الطعم الحامض 

يوجد في الحليب نوع من السكر يسمى اللاكتوز، وهناك بعض البكتيريا التي تعيش وتتغذى عن طريق تحويل هذا اللاكتوز مع الأكسجين إلى حامض اللاكتيك مما يسبب الطعم الحمضي.

طعم الكراميل أو الطعم المحروق

ويرجع لعدم كفاءة عملية التبريد بطريقة كافية.

وهناك بعض العلامات التي تدل على غش اللبن أبرزها:

– ظهور حبيبات النشا به.

– عدم تعلق اللبن المغشوش بسطح الزجاج الأملس

– عدم ظهور الدسم عند وضع اللبن بين الأصابع وإعادة فركها.

وهناك بعض العلامات التي  تدل على عدم صلاحية الحليب أبرزها:

1- الرائحة الحامضية

2- الطعم الحامض أو المر

3- تغير الملمس وظهور تكتلات داخل اللبن تشبه الزبادي.

4- لتجنب فساد الحليب بعد فتح العبوة يمكنك إغلاقه جيدا وإعادة حفظها في مكان بارد لمدة لا تزيد عن 5 أيام.

5- الطعم المالح نتيجة التهاب ضرع الحيوان لزيادة العدد البكتيري فيه.

اقرأ ايضا| «جولدن بري».. الحرنكش في ثوبه الجديد



[ad_2]

المصدر