باحثة أثرية: المصريون القدماء اهتموا بالزينة في أعيادهم الدينية والاجتماعية

[ad_1]

قالت أسماء حسام، باحثة في التاريخ المصري، أن المصريون القدماء أهتموا بالتجميل في مختلف مناسباتهم الدينية والإجتماعية، واستخدم المصري القديم عدد من المواد التي لازالت تستخدم إلى اليوم بهدف التجميل، وهي مواد لا زالت تستعمل في مصر وفي العالم حتى يومنا هذا .

وأضافت، وقد أكدت الدراسات أن كليوباترا استخدمت زيت الحلبة في إزالة التجاعيد والنمش من بشرتها وهو ما استدل من الآثار التي عثر عليها والنقوش على الجدران على الأساليب التى اتبعتها المراه المصرية لاضافه لمسات الرقيقه الى جمالها.

كما اعتادت المرأة المصرية القديمة على إبراز جمالها بوضع مساحيق تجميل وعطور وتركت بصمات ملموسة في حضارة مصر ونقلتها إلى حضارات أخرى، واثبتت قدرتها على ابتكار وسائل العناية بالبشرة و حماية الجسم.

والمرأه هي العاشقة الأولى للزينة على مر العصور ومن ذلك إشتهرت المرأة المصرية بحبها للحلي والمجوهرات كما لعبه الظروف المختلفة على مستوى الزمان والمكان دور كبير في موضة الملابس للمرأة المصرية كما لعب المركز الاجتماعي ودوره في تصميمها.

وأوضحت أن المراة المصرية أشتهرت بأنها كانت تتزين وتتجمل وكشفت مواط