تبدأ 2021.. ميزانية المرحلة الأولى من «حياة كريمة» 500 مليار جنيه

[ad_1]

أكد الدكتور خالد عبدالفتاح، مدير برنامج «حياة كريمة» بوزارة التضامن الاجتماعى، أنه وفقا لتوجيهات الرئيس سيتم العمل فى المبادرة على ٣ سنوات السنة الأولى ستبدأ خلال ٢٠٢١ وسيتم العمل على مستوى المراكز وليس على مستوى القرى.

 
وأوضح أن يتم استهداف مركز بأكمله بكل الوحدات المحلية التابعه له بما تشمله من جميع القري الموجودة وجميع العزب والكفور والنجوع القائمة فيها،  لذلك أصبحت المبادرة تستهدف التوسع فى النطاق الجغرافي وتتعمق في التنفيذ من مستوى المركز لمستوى الوحدة المحلية لمستوي القرية ومستوي العزب والكفور والنجوع.

اقرأ أيضا| محافظ بني سويف يسلم إيصالات تسديد رسوم التصالح للمستحقين 
 وأشار أن المرحلة الأولى تضم 50 مركزا و وتضم  كل القرى  والبالغ عددها 1381 قرية بعدد 900 نجع وعزبة وكفر يسكنهم 18 مليون نسمة بما يقارب ربع المراكز الإدارية في مصر، بتكلفة تقدر بـ 500 مليار جنيه  وجميعها اموال من الدولة المصرية.

وأضاف أن المبادرة  كانت تستهدف القرى الأكثر احتياجا منذ بداية 2019 وتم العمل على 143 قرية في السنة الأولى و 232 في العام المالي الثاني إلى أنه صدرت توجيهات من الرئيس بتوسيع المبادرة لتشمل 20 محافظة وهى المحافظات الريفية هى الجيزة، الإسماعيلية، أسوان  أسيوط الأقصر البحيرة، بني سويف الدقهلية دمياط سوهاج  الشرقية، الغربية الفيوم القليوبية قنا كفر الشيخ المنوفية المنيا الوادي الجديد بالإضافة إلى الإسكندريّة  لضم مركز برج العرب باعتباره ظهير ريفي.

 ووفقا لهذه التوجيهات فهناك رؤية أوسع واستهداف اكبر ومخصصات مالية لم يسبق لها مثيل من قبل فهذه المرحلة هي تطوير لفكرة حياة كريمة.

وأوضح أنه  يوجد فى مصر أكثر من 188 مركزا سيتم العمل  على 150 مركزا فى السنة الأولى على  50 مركزا، وذلك وفقا للاحتياجات مع مراعاة الانتشار الجغرافي. وسيصل عدد القري المستهدفة خلال 3 سنوات إلى 4584 قرية، وسنعمل  بنفس الية التنفيذ.

ويأتي ذلك بالتعاون مع مجموعة من الوزارات المعنية بملف البنية التحتية والمؤسسات الخدمية وغيرها لتحسين جودة الخدمات المقدمه للمواطنين فى هذه القرى حتى لا يكون هناك قرية أو مركز محروم من خدمات اساسية.



[ad_2]

المصدر