خبير نفسي يوضح شخصية الزوج المتهرب من المسؤولية

[ad_1]

الزواج هو عقد شراكة بين اثنين لابد أن يقوم على المودة والاحترام ولابد أن نؤكد هنا على كلمة المودة التي لم تذكر في القران من فراغ إنما الغرض منها أن يراعي الزوج الله في زوجته ويساعدها ويتحمل معها المسؤولية لأنهما يعدان في مركب واحد أما أن يتخلي الزوج عن مسؤوليته وواجباته ويلقي بعبئها على زوجته فهذا يعود إلى التنشئة الاجتماعية ويسبب العديد من المشاكل النفسية للزوجة منها الاكتئاب والطلاق.

وفي هذا السياق أكد الدكتور جمال فرويز أستاذ الطب النفسي، أن هروب الأزواج من مسئولياته داخل الأسرة، سببه الرئيسي عدم القدرة على مواجهة المشاكل التي تقابلهما لأنه أعتاد منذ الصغر على أن شخص آخر يحمل همه سواء كانت والدته أو أسرته أو حتى شقيقته.

وأشار فرويز، إلى أن أبرز علامات عدم تحمل المسؤولية، هى ترك الزوجة لفترات طويلة مع العمال و«الصنايعية» والرجال لمباشرة أخبار المنزل، مشيرًا إلى أن بعض الزوجات يفضلن تلك المعاملة ليفسح لهن المجال في دور القيادة.

اقرأ أيضًا: «فترة الخطوبة» .. اختبار ما قبل الزواج 



[ad_2]

المصدر