«رنا».. مهندسة أبدعت لوحات فنية تبرز قوة المرأة

[ad_1]

عشقت الفن منذ صغرها فصممت على تنمية موهبتها، ورغم التحاقها بمجال تعليم آخر إلا أنها لم تتخل عن فنها.. هي رنا يسرى أحمد، خريجة كلية الهندسة جامعة الإسكندرية، عملت على مجموعة لوحات سميت بـ«اكتشف الغيب».

وقالت رنا، إن هذا الاسم يعني أن لدى الجميع صوت داخلي، وذلك الصوت الذي يخشى الالتزام، والأذى، والبقاء في منطقة الراحة، في حين أن ما نعرضه في الواقع هو نسخة هادئة من أنفسنا بينما نحاول التعايش مع ذلك، ومهمة الفنان نشر الفن حول العالم ولن تتوقف هي عن القيام بذلك.

 وترمز معظم رسوماتها إلى «القوة الأنثوية»، وكيف يمكن للمرأة أن تزدهر بغض النظر عن مدى صعوبة البيئة المحيطة بها، أو مدى العبء الذي تحمله، وتحاول رنا تصوير هذه الرؤية فى لوحاتها، وتضيف رنا قائلة، «كل منا يرى الفن بطريقة مختلفة، وهذا ما يجعله جميلاً، لأنه يحمل الكثير من المعاني، ومهمتنا كفنانين هى خلق أشياء جميلة فى هذا العالم من خلال العمل الفني».

 وفى ٢٠١٩ شاركت رنا فى معرض بمعهد جوزيت الثقافي بـ ٦ لوحات في المعرض، بعد أن انتهت من امتحانات نهاية العام فى كلية الهندسة، عكفت لمدة أسبوع قبل المعرض ترسم اللوحات ورسمت المجموعة «الكون الأم».. وبالفعل حقق المعرض نجاحا كبيرا لها وبدأ الناس ينظرون للوحاتها بإعجاب شديد، وفى هذا اليوم شعرت أنها حققت هدفها وأن فنها يلمس قلوب الناس، وكل هذا نتيجة العمل الشاق والتعلم من الأخطاء.

 وأنهت رنا حديثها عن أهم طموح لها وهو أن فنها يصل لكل الناس ويلمس قلوبهم، لأن ذلك يقوم بسعادتها، وأنها سوف تعمل في الهندسة ولكن فى نفس الوقت تريد تنمية موهبتها وتكمل الرسم.

اقرأ أيضا

«فريدة».. خريجة الحقوق تبيع الإكسسوارات على الرصيف



[ad_2]

المصدر