«فستان مكشوف».. «فتاة سقارة» تثير الجدل بجلسة تصوير جديدة| صور

[ad_1]

عادت الموديل سلمي الشيمي، لإثارة الجدل بجلسة تصوير جديدة لها، بعد الضجة التي حدثت بسبب “فوتوسيشن” منطقة سقارة.

هذه المرة ظهرت سلمي الشيمي في جلسة التصوير، مرتدية فستان مكشوف جريئ، و”مكياج” كثيف، وعلى رأسها تاجاً.. معلقة: “لاموني كل اللي غاروا مني”.

 جدير بالذكر أن سلمى الشيمى قد أثارت جدلًا واسعًا، بعد ظهورها في جلسة تصوير بمنطقة سقارة الأثرية، تم تداولها بشكل كبير خلال الأيام الماضية، حيث واجهت العديد من الانتقادات مابين مؤيد للفكرة ومعارض لطريقة عرضها الفجة وإهانتها للتاريخ المصري.

وقد ألقت أجهزة الأمن القبض على الموديل والمصور وجرى التحقيق معهما وكانت التهمة الموجه إليها هي التصوير بدون تصريح في منطقة أثرية، وقررت إخلاء سبيلهما بعد التحقيق في الواقعة، بكفالة قدرها 500 جنيه، لتخرج سملى في تصريحات تؤكد أنها دفعت 1500 جنيه إلى أحد الأشخاص، قالت إنه من حراس الموقع، من أجل الدخول والتصوير أمام هرم سقارة.

اقرأ أيضاً| «فتاة سقارة»: «أنا بنت ناس واتنصب عليا»



[ad_2]

المصدر