مخلوق خارق ضد «الثلج والنار».. عاش نصف مليار عام ولم يمت

[ad_1]

تاريجريت” مخلوق شكله الأغرب فوق الكرة الأرضية قدراته خارقة لا يملكها أي مخلوق آخر عرفته البشرية، هو الناجي الوحيد من خمس انقراضات جماعية لكائنات كوكبنا خلال 500 مليون سنة.

يمتلك المخلوق الخارج اسنان حادة كالسكاكين ، وثماني ارجل ولكن مشيته بطيئة ولديه مخالب صلبة ، يأكل كل شيء بما فيها لحم البشر ، كل هذا في جسم لم يتعدى حجمه مليمترا واحدا ، وهذا المخلوق المجهري لا يموت نقريبا فقد تم وضعه في درجة حرارة 150 مئوية لمدة 15 دقيقة وخرج كام شيء لم يكن، وتم وضعه في درجة حرارة تحت الصفر المطلق اي يبلغ 270 تحت الصفر وخرج وكان شيء لم يكن، كما عرضوه لضغط اكبر من ضغط المحيط 600 ميكاباسكال ، وكأنه في حوض استجمام وخرج منتعشا.

اقرأ ايضا || تماسيح وحيتان وديناصورات عملاقة من «قش الأرز»

ومن جانب اخر تم اطلاقه في الفضاء بدون اكسجين لمدة 10 ايام وعاد ومعه بويضات جديدة، وتم قذفه باشعة جاما والاشعة الفوق بنفسيجية واشعة اخرى حارقة ولم يؤثر عليه شيء، لذا توصلوا الي ان هذا الكائن قادر على العيش بدون ماء او اكسجين.

يحتوي المخلوق الخارق على معجزة اخرى وهي أنه يستطيع ان يصغر جسمه وينكمش حتى يصبح كالقشرة الجافة ويستطيع البقاء على هذه الحالة لعقود وكأنه ميتا، لأن هذه العملية تقلل التمثيل العذائي بنسبة 10 آلاف مرة.

تحير العلماء في تفسير هذا المخلوق الخارج، هل هو جاء من الفضاء؟، وبعد دراسة اسلوبه وحياته وجدوا أنه يوجد منه اكثر من 900 نوعا، وانه يعيش بين الطحالب الرطبة ولذلك تم تسميته بدب الماء او خنزير البحر.



[ad_2]

المصدر