من وحى الجمهرة.. 6 إصدارات من رحم موسوعة الأزهري

[ad_1]

من رحم موسوعة (جَمْهَرَة أَعْلامِ الأَزْهَرِ الشَّرِيفِ فى القَرْنَيْنِ: الرابع عشر والخامس عشر الهِجْرِيَّينِ)، أو (الجمهرة الكبرى) التى ألفها الدكتور أسامة الأزهرى، وصدرت عام 2019م فى عشرة مجلدات عن مكتبة الإسكندرية، وتضم ألوفا من الشخصيات الأزهرية، من المصريين وغير المصريين، ممن وفدوا إلى الأزهر الشريف فنهلوا من العلم، ورجعوا إلى بلادهم شاهدين لمصر بالعظمة والسبق العلمى، خرجت من رحمها مجموعة من الإصدارات: تحت عنوان (من وحى جمهرة أعلام الأزهر الشريف).

الإصدار الأول: كتاب (جمهرة الأزهريين الوسطى) للدكتور أحمد نبوى أحمد مخلوف الأزهرى ــ عضو هيئة التدريس بجامعة الأزهرــ وهو اختصار وتهذيب وترتيب لتراجم أعلام الأزهر الشريف، التى وردت فى الموسوعة، وقد احتوى المختصر على: استيعاب كل المسائل العلمية والفوائد والمواقف الموجودة فى الأصل باختصار وافٍ غير مخل.

والإصدار الثانى: كتاب (جمهرة الأزهريين الصغرى) للدكتور أحمد نبوى الأزهرى أيضا، وهو اختصار أيضاً للجمهرة الكبرى، ويحتوى على التراجم مختصرة دون البحوث والمسائل.

والإصدار الثالث: كتاب (جمهرة الأزهريين فى قرية شطورة)، لحسين القاضى هو ترجمة لمئة أزهرى خدموا العلم، وأسهموا فى بناء النهضة العلمية بقرية شطورة التابعة لمدينة طهطا بسوهاج.

الإصدار الرابع: (جمهرة الأزهريين فى المنيا)، لأحمد إبراهيم أحمد على الأزهرى، وقد جمعت فيه تراجم العلماء الأزهريين الذين خرجوا من محافظة المنيا، وانطمست آثارهم واندثرت سيرهم، وذلك جرياً على عادة كبار علماء الأمة فى ذلك.

الإصدار الخامس: (قيمة الوطن فى ضوء سير أعلام الأزهر الشريف) للشيخ الجليل إبراهيم شعبان المرشدى الأزهرى، وهو دراسة تأصيلية تقدم لمحة عابرة من حقائق الشرع الشريف التى تشير إلى محبة الوطن والانتماء إليه.

أما الإصدار السادس فهو: (مشاهد الجلال: مواقف خالدة لعلماء الأزهر الشريف من خلال جمهرة أعلام الأزهر الشريف) لأحمد إبراهيم أحمد على الأزهرى. وهو عبارة عن رحلة فى موسوعة (جمهرة أعلام الأزهر الشريف) فيها مشاهد من الجلال والهيبة والعظمة من خلال المواقف الخالدة المجيدة لعلماء الأزهر، تدهش العقول، وتهذب النفس، وتعزز معنى تربية الأجيال الناشئة على خلاصة خبرات الأجيال الماضية وتجاربها، وتبرز أشرف الخصال التى هداهم إليها العلم، وهى ليست مجرد مواقف وأحداث يومية معتادة، أو ردود أفعال مألوفة أو عابرة، بل كانت مواقف حاسمة قوية حكيمة، تتجلى فيها معانى الجلال والجمال، ومعالم المنهج الأزهرى المنضبط، ومعانى الثبات النفسى، ومعانى الشهامة والرجولة الحقيقية.



[ad_2]

المصدر