نصائح لتجنب زيادة الوزن خلال جائحة كورونا

[ad_1]

قد يؤدي العمل المنزلي بسبب تفشي جائحة كورونا إلى زيادة الوزن، وذلك بسبب قلة الحركة وتناول السكريات والنشويات بكثرة مثل الشوكولاتة ورقائق البطاطس والحلويات، ما يتسبب في زيادة تراكم الدهون في الجسم.

ونصح عدد من خبراء التغذية بتجنب ذلك عبر اتباع جدول يومي، حيث يتضمن تناول الوجبات في مواعيد محددة وثابتة، مع المواظبة على ممارسة الأنشطة الحركية والرياضية.

وشددوا على ضرورة اتباع نظام غذائي يقوم على الإكثار من الأغذية النباتية كالخضروات والفواكه، والإقلال من الأغذية الحيوانية والدهون والسكريات.

وفي حال تعذر ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ينبغي مراعاة تناول الأغذية الغنية بفيتامين D المهم لصحة العظام وجهاز المناعة.

كما تعد أشعة الشمس المصدر الرئيسي لتكون هذا الفيتامين، بينما تتمثل مصادره الغذائية في الأسماك كالسلمون والتونة والمحار وحليب البقر وكبد البقر والجبن والبيض والأفوكادو والفِطر.

كما نصحوا بالابتعاد قدر المستطاع عن تناول الأطعمة الدهنية واستبدالها بالمسلوقة والمشوية، أو يكفي تناول وجبة واحدة دسمة خلال اليوم.

وينصح كذلك بأخذ فاصل من العمل المستمر، والذهاب لممارسة الرياضة في غرفة مختلفة عن تلك الخاصة بالعمل؛ لتغيير الحالة النفسية، فحركة الجسد خلال أوقات متفرقة من اليوم تساعدك على حرق الدهون، ومنع الأضرار الجسدية التي تأتي بسبب الجلوس بشكل خاطئ خلال أوقات العمل.

وإذا كنت ممن يأكلون بشكل كبير، يمكنك تقسيم الوجبات لتناولها على مراحل خلال اليوم، مع قليل من الفاكهة، فهذه الطريقة من شأنها الحفاظ على ثبات الوزن ومنع الشعور بالجوع.

وتسهم المياه في تسريع معدلات حرق الدهون في الجسم، ومساعدته على التخلص من السموم، فشرب كأس مياه كل ساعة سيساهم بشكل كبير في إنعاش الجسم وتقليل تراكم الشحوم في الأوعية الدموية، كما يجب الابتعاد عن شرب المياه الغازية والتدخين؛ لأنهما يساعدان على زيادة الوزن.



[ad_2]

المصدر