هالة السعيد تتفقد جناح وزارة التخطيط بمعرض CAIRO ICT2020 | صور

[ad_1]

تفقدت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية د. هالة السعيد، منذ قليل، جناح الوزارة في معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في دورته الـ24.

تعقد الدورة الـ24 من معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، غدًا الأحد 22 من نوفمبر وحتي 25 من نوفمبر الجاري، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، بمركز مصر للمعارض الدولية تحت شعار “The Big Reset”، بمشاركة مئات المتخصصين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا .

والتقت د.هالة السعيد، خلال جولتها التفقدية بفريق العمل القائم علي جناح الوزارة، وراجعت مع الفريق العروض التقديمية والمعلومات التي سيتم استعراضها خلال أيام المعرض والتي ستناقش عددًا من الموضوعات المهمة التي تعمل عليها الوزارة تشمل منظومة البنية المعلوماتية المكانية، تطوير خدمات المحليات، وتطوير خدمات المواليد والوفيات، كما تابعت سير العمل بالجناح ووضع اللمسات الأخيرة تمهيدًا لبدء فعاليات المعرض غدًا.

ومن المتوقع أن يستقبل المعرض حوالي 50 ألف زائر للاطلاع على مجموعة واسعة من عروض وخدمات شركات الاتصالات والتكنولوجيا والمنتجات الإلكترونية.

أقرأ أيضًا|| رئيس معهد التخطيط: الطاقة عنصر رئيسي فى جذب الاستثمار الأجنبي

وتشارك وزارة العدل في الحدث السنوي الأهم في قطاع التكنولوجيا بمصر والشرق الأوسط وأفريقياً ويتمتع بمكانة دولية وإقليمية مرموقة.

يتضمن جناح وزارة العدل عرض أحدث المشروعات التكنولوجية والخدمات الإلكترونية التي توفرها وهي ميكنة عملية التقاضي في محاكم الجنح إنفاذ القانون، وتجديد الحبس الاحتياطي عن بعد، وإطلاق خدمة التقاضي عن بعد في المحاكم المدنية والاقتصادية، والإصدارات المؤمنة لوثائق وزارة العدل ودور المحاكم.

بجانب خدمة الأرشيف الإلكتروني، ونظام إدارة المحاكم الإلكتروني، وتطبيق الهاتف الذكي (أرغب في عمل توكيل)، خدمات الشهر العقاري والتوثيق عبر شبكة الإنترنت، ومنظومة السجل العيني إلكترونياً.

وصرح وزير العدل المستشار عمر مروان، بأن مشاركة وزارة العدل للمرة الأولى في المعرض تعد فرصة حقيقية لعرض المرحلة الأولى من خدمات المشروعات التي تتبناها الوزارة في إطار مشروع “عدالة مصر الرقمية “؛ للارتقاء بمستوى المنظومة القضائية، وهو أحد توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي للوزارة.

وأكد أن المشاركة لن تكون الأخيرة، مضيفا أن الأعوام القادمة بإذن الله ستشهد استكمال المراحل المخطط لها في المشروعات المذكورة، وإطلاق حزمة أكبر من المشروعات الرقمية والخدمات التكنولوجية تيسيراً على المواطنين.



[ad_2]

المصدر